القائمة الرئيسية

الصفحات

حظر لعبة PUBG في العراق لأنها "تحرض على العنف"

قد يكون قرار حظر لعبة ببجي في العراق هو من أكبر القرارات التي ستغضب عشاق اللعبة والتي ستؤثر أيضاً على جمهور اللعبة بشكل كبير، حيث أن إنتشار اللعبة في العراق يعتبر الأكبر حتى الأن في بين دول أسيا المكان الحاضن للعبة ببجي موبايل.

ورغم أن القرارات التي صدرت لم تدخل حيز التنفيذ بعد إلا أن بعضها قد يحاول بشكل حقيقي الوصول إلى هذا المبتغى، حيث أن بعض التقارير التي صدرت تتحدث عن تشكيل هذه الألعاب أثار سلبية على الصحة والثقافة، وتضمنت أيضاً خوفها من التهديد والعنف الذي يسببه هذا النوع من الألعاب وهو ما قد يؤدي إلى حظر لعبة ببجي في العراق إذا تمت الموافقة عليه.

وليست هذه المرة الأولى التي تثار فيها قضية حظر الألعاب في الوطن العربي، فبعد أن تم حظرها على بعض المخدمات في سوريا، صدرت العديد من التقارير عن محاولات مستمرة لتشغيل اللعبة عبر إستخدام DNS للأتصال بسيرفرات اللعبة بعد الكثير من المشاكل التي ظهرت للاعبين في سوريا، وهو ما يتوقع وصوله إلى الدول العربية الأخرى مثل مصر والعراق.


وافادت تقارير سابقة تتحدث عن حالات عنف تمت من قبل مراهقين ذكر فيها أن الأسباب الرئيسية هي إنتشار هذا النوع من الألعاب، في الوقت الذي استمرت فيه التقارير والمطالب لحظر هذه الألعاب من قبل مشغلات الشبكة وموافقة الحكومة على هذا الأمر.

تعليقات